02-5661388

أنباء

مجالات عمل المكتب

أنباء

منح تأشيرة دخول لزوج موظفة تعمل في مؤسسة إغاثة في الأراضي المحتلة

(م) هو مواطن أسترالي متزوج من موظفة كبيرة في مؤسسة إغاثة حاصلة على تأشيرة دخول بهدف العمل وتعمل في الأراضي الفلسطينية المحتلة. في شهر آب 2014، بينما عملت زوجته بشكل مؤقت في المؤسسة، طلب (م) زيارتها في الضفة الغربية. في حينها عمل (م) بنفس المؤسسة في أفغانستان، وقد طلب حينها الدخول للضفة الغربية عن طريق جسر الملك حسين (النبي). تفاجأ (م) عندما تمّ منعه من الدخول. على ما يبدو، فقد تمّ اتهامه من قبل مندوبي مكاتب الهجرة برغبته بالعمل ضمن المؤسسة في دولة إسرائيل وذلك بالرغم من عرضه لتذكرة الطائرة بالاتجاه المعاكس من عمان، بعد ثلاثة أسابيع، وبالرغم من ادعائه [...]

March 3rd, 2017|

بعد أكثر من 13 عامًا، سيحصل أكثر من 2000 فلسطيني على تأشيرة مواطنة مؤقتة إلى أن يتم تقرير مصير طلبات لم الشمل التي تقدموا فيها .

بموجب قانون المواطنة والدخول إلى إسرائيل من عام 2003، يتم منح زوج أو زوجة  المواطنين الاسرائيليين، من سكان شرق القدس، والذين يستوفون شروط  لم الشمل المطلوبة، تأشيرات عسكرية والتي يتم تجديدها سنويًا بدون إمكانية الحصول على تأشيرة مواطنة مؤقتة. تتعرض هذه المجموعة من المواطنين سنويًا لخطر سلبها التصاريح المؤقتة والعيش في إسرائيل بدون حقوق وخدمات اجتماعية وحرية تامة بالتحرّك. في رد على الالتماس لمحكمة العدل العليا، قام وزير الداخلية في نيسان 2016، بإعلام المحكمة عن تمديد القانون المؤقت لفترة زمنة أخرى ولكن سيتم منح كل من تقدّم بطلب لم الشمل قبل عام 2004، تأشيرة مواطنة مؤقتة بدل التأشيرة العسكرية. بموجب [...]

December 22nd, 2016|

بعد استئناف لمحكمة الاستئنافات: تمّ منح تصريح للتواجد في إسرائيل لمواطنة المناطق المحتلة خلال فترة النظر بطلب للم الشمل وتوحيد العائلات مع زوجها المواطن في مدينة القدس.

قام طاقم مكتبنا في يوم 27.11.2016 بتقديم طلب للاستئناف في محكمة الاستئنافات في مدينة القدس للنظر في أمر لم شمل لمواطن دائم في مدينة القدس مع زوجته، فلسطينية من المناطق المحتلة. وقد رفض مكتب الداخلية منح تأشيرة زمنية للزوجة خلال الفترة التي يتم فيها بحث الملف، وذلك على عكس ما هو متّبع في تلك الحالات. نتيجة لهذه الوضعية، يتواجد سكان المناطق المحتلة بوضعية تهديد دائم بالطرد من داخل دولة إسرائيل، أو من شرقي القدس، طوال فترة بحث ملفاتهم. السيدة (م)، هي مواطنة في المناطق المحتلة والسيد (ح)، هو مواطن دائم في مدينة القدس، متزوجان منذ ستة سنوات ويسكنون مدينة القدس. [...]

December 20th, 2016|

مؤخرًا- إلغاء لعدد كبير من تأشيرات الدخول لإسرائيل لرجال أعمال من غزة

بدأت في النصف الثاني من عام 2016، حملة لمصادرة وإلغاء تأشيرات الدخول لإسرائيل بأعداد كبيرة وبشكل جماعي.  وقد كانت هذه تأشيرات من نوع خاص، يطلق عليها اسم   BMG Gaza Businessman والتي يتم منحها لرجال أعمال فلسطينيين من سكان قطاع غزة. يتضح من المعلومات المنشورة في صحيفتي "المونيتور" و"هآرتس"، بأن إسرائيل قامت بإلغاء  حوالي 1700 من تأشيرات الدخول لإسرائيل  لرجال أعمال من غزة وذلك بين شهري أيار وتشرين أول سنة 2016.  بحسب التقديرات، تم منح 3700  تأشيرة دخول خلال السنوات الأخيرة لرجال أعمال من قطاع غزة والتي تسمح لهم بدخول دولة إسرائيل. في كثير من الحالات، يتم الإبلاغ عن القرار للتاجر أو لرجل [...]

November 27th, 2016|

ابتداءً من سنة 2014 أوقفت وزارة الداخليّة بشكل شبه مطلق الموافقة على طلبات المواطنة لسكان شرقي القدس

المحامي بن هيلل يقدم طلب مستعجل لوزارة الداخلية الإسرائيلية لمعالجة طلبات المواطنة لسكان شرقي القدس بصور ناجعة، ولترسيخ هذا الإجراء. الغالبية الكبرى من المواطنين الفلسطينيين بالقدس الشرقيّة لا يحملون الجنسية الإسرائيلية، إنّما هم مجرد مقيمين دائمين - لسان حال المهاجرين مما يتيح للسلطات الإسرائيلية سحب تأشيرة الاقامة بسهولة مطلقة. ونظرًا لارتفاع وتيرة إلغاء تأشيرات الإقامة التي اقرّتها وزارة الدّاخليّة في النصف الثاني من سنوات ال 2000، بدأ الكثير من سكان القدس الشرقيّة بالتوجه بطلب الحصول على مكانة مواطنين إسرائيليين، وذلك لمنع إلغاء مكانتهم من قبل وزارة الداخليّة. ولكن، من المعطيات التي قدمتها وزارة الداخلية لصحيفة "Times of Israel" تبيّن أن ابتداءً [...]

November 17th, 2016|

التماس في العليا ضد تعديلات الوزيرة شاكيد وتأثيرها على حقوق العمال الفلسطينيين في إسرائيل

التمست كل من الجمعيات الحقوقية 'جمعية حقوق المواطن'، 'مركز عدالة' و'عنوان العامل' للمحكمة العليا في يوم 8.9.2016  ضد التعديل الذي أقرته وزيرة القضاء أييلت شاكيد، والذي يؤثر سلبًا على حقوق العمال الفلسطينيين في إسرائيل ويلزمهم بوضع ضمانات لتغطية مصاريف الطرف الثاني، في حال تقديم شكوى من قبلهم ضد مشغليهم. واعتبرت الجمعيات أن هذا التغيير يشكل مسًا خطيرًا بحقوق العمال الفلسطينيين من المناطق المحتلة وطالبي اللجوء ومهاجري العمل الذين يعملون في إسرائيل، والذين يعتبرون الحلقة الأضعف بين طبقة العمال في البلاد وفي المناطق المحتلة. وقدم الالتماس المحامية سوسن زهر من مركز عدالة، ميخال تغار من عنوان العامل والمحاميان عوديد فيلر وروني بيلي [...]

October 6th, 2016|